تكنولوجيا

تطبيق “زوم” أكبر المستفيدين من كورونا لكن هل سيواصل نجاحه؟

حققت شركة “زوم” (Zoom) خلال عام 2020 نجاحا باهرا واستفادت من كورونا لكن طموحاتها قد تتبدد في 2021.

وفي تقرير نشرته الجزيرة نت عن موقع “فوكس” (VOX‎‏) الأميركي، قال إن شركة “زوم” بدأت المداولة في سوق الأسهم في افريل 2019، وكانت معروفة في ذلك الوقت بصفتها شركة تكنولوجيا عامة حديثة حققت أرباحا فعلية. وبعد مرور عام واحد، أعلن العالم عن حالات الإغلاق بسبب جائحة كورونا، ليتحول تطبيق “زوم” من برنامج شائع بين شركات التكنولوجيا إلى تطبيق يعتمد عليه الناس في جميع اتصالاتهم.

وكان تطبيق زوم أحد خيارات مؤتمرات الفيديو العديدة المتاحة بالفعل؛ واستحوذ على أكبر حصة في السوق مقارنة بباقي التطبيقات.

واكتسب 350 مليون مشترك وكان “زوم” من أكثر التطبيقات التي تم تنزيلها على آيفون وآيباد لهذا العام.

لكن مع احتمال بدء توزيع لقاحات فيروس كورونا، قد لا نحتاج إلى إجراء الكثير من محادثات الفيديو في العام المقبل، ولعل هذا ما يفسر انخفاض أسهم شركة “زوم” بنسبة 20% تقريبا في نوفمبر بعد الحديث عن ظهور اللقاح.

ومع ذلك، ما تزال مبيعات شركة “زوم” مرتفعة بنسبة 500% تقريبا مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، حيث تضاعفت مبيعات الشركة أكثر من 4 مرات على مدار العام.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق