الحدث

وزير الصحة: امكانية تصنيع لقاح كورونا في الجزائر

كشف وزير الصحة، عبد الرحمان بن بوزيد، عن إمكانية لتصنيع اللقاح الروسي في الجزائر، في حالة الإستفادة من التجربة الروسية.

و أكد المسؤول الاول على القطاع،  عبر مداخلة له لقناة “روسيا اليوم”، إن اللقاح ضد كوفيد-19 سيكون بالضرورة مجانيا لجميع فئات السكان.

مشيرا إلى إن الجزائريين وككل دول العالم لديهم تخوف من التلقيح وهو نابع من التخوف من الفيروس.

وعن اعراض المنتظر ظهورها بعد تلقي اللقاح، قال الوزير اناه كسائر اللقاحا من ارتفاع طفيف في درجة الحرارة، ارهاق والم في مكان اخذ الحقنة.

الحكومة وضعت 6 لقاحات ضد كورونا لاقتنائها

وضعت اللجنة قائمة متكونة من 6 لقاحات، وقامت بترتيبها حسب ما يناسب القطاع الصحي بالجزائر.

وحول الأعراض الجانبية للفيروس، قال الوزير إن مدة تطوير اللقاح قصيرة، ولا يمكن تأكيد إذا كان فيه أعراض جانبية أم لا.

وأوضح بن بوزيد، إن الدفعة الأولى من اللقاح الروسي والتي تبلغ 500 ألف جرعة غير كافية.

مشيرا إلى أنه سيتم الإعتماد على هذه الكمية في المرحلة الأولى للتلقيح، للإستجابة لطلب رئيس الجمهورية بالشروع بالتلقيح هذا الشهر.

وكشف الوزير، إن هناك كميات أخرى كبيرة من اللقاح ستصل إلى الجزائر خلال شهري فيفري ومارس.

وأوضح الوزير، إن تلقيح 60 أو 70 بالمائة من الجزائريين يكفي، وهو ما يتطلب 40 مليون جرعة من اللقاح.

مشيرا إلى إنه لا يوجد أي مخبر سيسمح بتزويدنا بهذه الكمية، لذلك تم الإعتماد على عدة لقاحات.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق