الحدث

هذا ما قاله أحمد أويحي بعد سماعه خبر وفاة شقيقه

كان قويا.. لقد حاول التصرف بصلابة وردد عبارات “إنا لله وإنا إليه راجعون وراح يتضرع ويدعو له بالرحمة”.. بهذه الكلمات وصف المحامي خالد برغل، ردة فعل المتهم أحمد أويحيى، الوزير الأول الأسبق، بعد سماعه خبر وفاة شقيقه ومحاميه.وفق ما ذكرته جريدة النهار.

وأوضح المحامي برغل أنه بعد التأكد من خبر وفاة المحامي العيفة أويحيى، تمت دعوة نقيب محامي العاصمة عبد المجيد سيليني ليحضر رفقة وكيل الجمهورية ورئيس المحكمة، والمتهم أحمد أويحيى، أين جرى إبلاغ هذا الأخير بخبر وفاة محاميه وشقيقه.
وأضاف المحامي برغل أن أحمد اويحيى التمس عبر محاميه تمكينه من حضور جنازة شقيقه، وتأجيل المحاكمة.

جدير بالذكر أن العيفا أويحي سيدفن بعد ظهر اليوم بمقبرة قاريدي بالعاصمة مثلما أكدته نقابة المحامين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق